ندوة رقمية تناقش دراسة للجمعية المغربية للحريات الدينية

خبراء سوف يناقشون دراسة جديدة للجمعية ترصد القوانين التمييزية في المغرب، لبحث نتائجها وتقييمها.

(الرباط) – ينطلق مساء غد الثلاثاء يوم دراسي تنظمه “جمعية الحريات الدينية” في المغرب، الذي يسلط الضوء على نتائج دراسة ترصد وضع حُقوق الأقليات في الدستور والقانون الجنائي، وقوانين الحريات العامة.

وقال مكتب الجمعية المغربية للحريات الدّينية – لجنة الأقليات، في بلاغ صحفي اليوم الإثنين، إن خبراء سوف يناقشون دراسة جديدة للجمعية ترصد القوانين التمييزية في المغرب، لبحث نتائجها وتقييمها.

وكتبت الجمعية المغربية للحريات الدّينية الدراسة بتعاون مع الوكالة النرويجية للتعاون الإنمائي، ومجموعة حقوق الأقليات الدولية، في إطار مشروع “برنامج التصدّي للتمييز” الذي بموجبه نفذت الجمعية تدريب وندوات.

وفقا للبرنامج، سوف يتكلّم في اللقاء، الذي سيبث على صفحة الجمعية بموقع فيسبوك، الأستاذ الجامعي خالد البكاري، والمحامي خالد الفاسي، وأستاذ الفلسفة علي أوعبيشة، والناشط الأمازيغي رشيد هدوز.

ويحضر في اللقاء، أيضا، رشا سابا منسقة بمجموعة حقوق الأقليات في لندن، وأسماء دفري، مديرة برامج الجمعية المغربية للحريات الدّينية، وجواد الحامدي رئيس نفس الجمعية المُنظمة للحدث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق