موقع: جمعية للأقليات تُعيد تنظيم لقاء دراسي يوم الجمعة

أوضح المسؤول في مُقابلة مع موقع Le24، أن الجمعية تواصلت مع الضيوف مجددا للحضور يوم الجمعة 4 شتنبر في اللقاء الرقمي، لتقييم المعطيات الواردة في الدراسة.

(الرباط) – ذكر موقع إخباري محلي اليوم أن جمعية مغربية مدافعة عن حقوق الأقليات، سوف تُعيد تنظيم لقاء دراسي، يوم الجمعة 4 شتنبر، بعدما حاولت السلطات منعه، عن طريق التشويش على الأنترنت.

ونقل موقع le24 عن أحمد بنغريب، القائم بأعمال الكاتب العام للجمعية المغربية للحريات الدينية، اليوم السبت، أن المكتب التنفيذي للمنظمة المُدافعة عن الأقليات الدينية، سوف يُعيد تنظيم لقاء دراسي في الأنترنت، بعدما قيل إن السلطات المغربية “شوّشت عليه” في وقت سابق.

وأضاف الموقع أن هناك صعوبة بالغة حاليا، بالنسبة للجمعية، في تنظيم الفعاليات في الفضاءات العمومية والقاعات، في ظل تفشي “كوفيد-19”.

وكانت “الجمعية المغربية للحريات الدّينية”، قد ألغت لقاء لتقديم دراسة جديدة حول “القوانين التمييزية”، بعد انقطاع متكرر لصبيب الأنترنت على المشاركين، وفقا لبيان.

وأوضح المسؤول في مُقابلة مع موقع Le24، أن الجمعية تواصلت مع الضيوف مجددا للحضور يوم الجمعة 4 شتنبر في اللقاء الرقمي، لتقييم المعطيات الواردة في الدراسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق