رئيس الحكومة يشكو الاعتقالات التي تطال حزبه الإسلامي

قال: "نحن نعاني المضايقات وعلينا الصبر"

قال رئيس الحكومة المغربية، سعد الدّين العثماني، إن أتباع حزبه الذي يرأس الحكومة يعانون من المضايقات، ويتابعون أمام المحاكم بتهم قال إنها “هزيلة” و “باطلة” و”ملفقة”.

وأثارت شكوى “رئيس الحكومة” سخرية الناشطين بمواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد العثماني في ندوة رقمية نظمتها شبيبة حزبه أمس أن: “أعضاء حزب العدالة والتنمية من الرجال والنساء يحاكمون بتهم باطلة.. وبعضهم أدين بشكل كيدي” لكن “علينا الصبر لمصلحة البلد”.

ولا يسمح النظام الحاكم بالمغرب لرئيس الحكومة وأعضائها بالتصرف في السلطات الفعلية خصوصا سلطة الأمن والقضاء التابعة لنفوذ المؤسسة الملكية.

ويقول حزب العدالة والتنمية إنه يعمل وفقا للمرجعية الإسلامية، أي أنه حزب إسلاميا، ما يجر عليه إجراءات ظرفية يصفها بـ “المضايقات”.

اترك تعليقا

زر الذهاب إلى الأعلى